أخبار اقتصادية

“تعرفة الـ6000 ليرة للنقل”.. بانتظار جواب وزني

علق رئيس اتحادات ونقابات قطاع النقل البري في ​لبنان​، ​بسام طليس​، حول ​تعرفة النقل​ بأنّه “نحن نحاول الاستعجال في إيجاد حلّ، واتّفقنا مع رئيس حكومة تصريف الأعمال ​حسان دياب​ على دعم القطاع، لتعود التعرفة إلى السعر السابق، أي 6000 ليرة لبنانيّة.”

 

وأضاف، في حديث لصحيفة “الشرق الأوسط”، إلى “أنّنا الآن بانتظار جواب وزير المال في حكومة تصريف الأعمال ​غازي وزني​، بعد ظهر يوم الإثنين المقبل، ونهدف إلى حماية الناس من دون أن يُظلم السائق”، موضحًا أنّ “من جهة، ليس بمقدور الناس دفع الأجرة المرتفعة الّتي يطلبها السائق، ومن جهة أخرى لا يمكننا أن نجبر السائق على الالتزام بتعرفة الـ6000 ليرة لبنانيّة في حين أنّه يضطرّ أحيانًا لشراء ​المحروقات​ على سعر السوق السوداء”. وبيّن أنّ “لهذا السبب، نضغط لدفع الحكومة إلى التخفيف عن المواطنين ومساعدة السائقين من إكمال عملهم”.

 

وأكّد طليس أنّ “الإثنين الجواب اليقين، تبلّغت رسميًّا من دياب موافقته على دعم القطاع، كما كانت هناك جلسات عدّة مع وزيرَي المالية والأشغال، ويبقى الانتظار لمعرفة الرقم النهائي للدعم”.

المصدر :صوت بيروت إنترناشونال

زر الذهاب إلى الأعلى