أخبار اقتصادية

نقابات المخابز والافران: الاذونات لتسلم المازوت من “الاقتصاد” شيكاً بلا رصيد

أعلن اتحاد نقابات المخابز والافران في لبنان، في بيان، “أن قطاع الافران لا يزال يعاني من نقص في مادة المازوت، حيث توقف بالامس بعض الافران في الجنوب والبقاع لعدم تمكنه من تأمين حاجته من هذه المادة على الرغم من حصول هذه الافران على الاذونات الخاصة لتسلم المازوت من وزارة الاقتصاد والتجارة، إلا ان شركات المحروقات أبلغتها بنفاد الكميات لديها وعدم توافر المازوت”.

 

وسأل الاتحاد “المعنيين الذين يصدرون الاذونات الخاصة لتسليم هذه المادة الى الافران، هل هناك من تنسيق بينها وبين الشركات المعنية بمادة المازوت، هل تتأكد هذه الجهات من توافر المازوت عند اصدار الاذن، لماذا يذل اصحاب الافران نتيجة عدم التنسيق”، معتبرا “ان الاذونات باتت شيكا بلا رصيد، أكان عند استلام مادة الطحين او مادة المازوت، خصوصا وان المطاحن تشكو هي ايضا من ازمة المازوت وتنقص حصة الافران من الطحين”.

 

وناشد “جميع المسؤولين المعنيين بضرورة تأمين حاجة الافران الشهرية من مادة المازوت والبالغة كمياتها حوالي خمسة ملايين ليتر في منشآت النفط في طرابلس والزهراني، وان تسحب الافران حاجاتها وفقا للاذونات التي تعطى لها مما يؤمن استمرار العمل في الافران لتأمين لقمة الخبز لجميع اللبنانيين”، لافتا الى ان “مدير منشآت الزهراني زياد الزين عمل بكل ما لديه من قدرة منذ سنة على توفير المازوت للافران”.

 

وتمنى الاتحاد على جميع المسؤولين “تحمل مسؤولياتهم في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد وعدم تحميل الافران مسؤولية عدم توافر المازوت، خصوصا وان الافران تتحمل المشقات والصعوبات وتستمر بتأمين الرغيف للمستهلكين باعتباره “خطا أحمر” لا يمكن تجاوزه مهما كانت الاسباب وعلى الجميع تحمل مسؤولياتهم”.

المصدر :صوت بيروت إنترناشونال

زر الذهاب إلى الأعلى