أخبار اقتصادية

وزير الاقتصاد الفرنسي: ما نحن مقبلون عليه أصعب وعلينا أن نتحلى برباطة جأش كبيرة

حذر وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير من أن “بداية سنة 2021 ستكون صعبة على الاقتصاد الفرنسي”، مؤكدا أنه “يريد تقديم دعم شامل الى القطاعات التي ما زالت متأثرة بشدة بالأزمة وللتعافي الاقتصادي”.

وقال خلال جلسة عبر الفيديو مع معهد أنستيتو مونتانيو البحثي: “ما نحن مقبلون عليه أصعب وعلينا أن نتحلى برباطة جأش كبيرة”.

وأضاف: “أمامنا فيروس لا يلين، سيكون لدينا المزيد من حالات الإفلاس في عام 2021 مقارنة بعام 2020، لدينا تحول في التوظيف سيؤدي إلى تدمير الوظائف لفترة من الوقت وسيكون من الصعب تخفيف حدته، ومن ثم لدينا عدم يقين سياسي”

زر الذهاب إلى الأعلى