إقتصاد

‏اتحاد الأفران يحذر من أزمة رغيف اعتبارا من هذا التاريخ

حذّر اتحاد المخابز والأفران من “أزمة رغيف على الأبواب اعتباراً من الأسبوع المقبل، بسبب فقدان مادة المازوت، إذ ستضطر بعض الأفران والمخابز للتوقف بعد نفاد الاحتياط المتوافر لديها من هذه المادة”.

 

وقال: “مديرية النفط سلّمت الاثنين كمية من هذه المادة لا تكفي لأكثر من أسبوع، ولكن خلال عطلة عيد الأضحى المبارك لم تسلّم أي كمية، في حين أعلنت مديرية النفط نفاد هذه المادّة لديها، علماً أنّ مادة المازوت متوافرة في السوق السوداء بسعر 140 ألف ليرة للصفيحة الواحدة”.

 

وسأل: “ما العمل وكيف ستؤمّن الأفران والمخابز الرغيف للمواطنين؟ هل تتحمل الأفران أسعار السوق السوداء؟ الرغيف خط أحمر والكل يعلم ذلك، فلا تحملوا الأفران هذه المسؤولية. لذلك نطالب جميع المسؤولين وبصورة خاصة مديرية النفط، بتفادي هذه الأزمة وتأمين المازوت للأفران قبل الاثنين، لأن الاحتياطي المخزن لدى العديد من الأفران والمخابز، شارف على الانتهاء، ولن تتمكن الأسبوع المقبل من الإنتاج وستضطر للتوقف”.

 

وختم: “تلقى الاتحاد اتصالات من عدد من أصحاب الأفران، شكوا أسعار السوق السوداء. لذلك يدعو الاتحاد جميع المخابز والأفران إلى عدم شراء المازوت بسعر السوق السوداء لعدم تشجيع هذه السوق في ظلّ الظروف القاهرة التي تمر بها البلاد”.

زر الذهاب إلى الأعلى