إقتصاد

رغيف الفقير بـ 2500 ليرة… وهذه ردود فعل المواطنين

اقرت وزارة الاقتصاد اللبنانية رفع سعر ربطة الخبز في بلد يشهد انهيارا اقتصاديا حادا ويعيش مواطنوه وسط ازمة اقتصادية خانقة، فللمرة الثانية في غضون شهر ارتفع سعر ربطة الخبز بنسبة 25 بالمئة فبعد ان كانت الربطة التي تزن 1000 غرام تسعر بـ1500 ليرة لبنانية اصبح وزنها اليوم 930 غراما وتسعر بـ2500 ليرة فكيف تلقى الشارع اللبناني هذا القرار؟

احد المواطنين قال “هبة الطحين سرقت واصحاب المطاحن يقولون ان عليهم دفوعات من مازوت الى كهرباء، نعم انا اشعر معهم لكن في المقابل عليهم النظر الى وضع الناس اما الدولة فغير مهتمة بالشعب”، في حين سأل آخر “اين الطحين الذي وصل الى لبنان؟ سرقوه وباعوه”، وقال ثالث “الخبز طعام الفقراء”، وقال اخر “لدي 4 اولاد حتى لو اضطررت الى ان اشحذ سأفعل لاطعامهم”.

دراسة البنك الدولي تشير الى ان 55 بالمئة من اللبنانيين اصبحوا تحت خط الفقر فإلى متى سيظل الفقراء في اخر سلم اولويات الدولة؟ عن ذلك اجاب مواطن “نطالب باسترداد الاموال المنهوبة ومحاكمة كل رؤساء الوزراء ومن يتظاهرون ثوار شرفاء”.

كل المؤشرات تشير الى ان سعر القمح مستمر بالارتفاع المتواصل في بورصته العالمية خاصة مع استمرار جائحة كورونا وفي لبنان لا مؤشرات تبشر بانخفاض سعر صرف الدولار، في المقابل مسألة رفع الدعم عن المازوت قد نشهدها في الايام القادمة وهذا يعني ان سعر رغيف الفقير سيستمر بالارتفاع.

المصدر:صوت بيروت

زر الذهاب إلى الأعلى