اخبار دولية

تعيين الفرنسية ناتالي بيكار وكيلا لمجمع الأساقفة في الفاتيكان

الفاتيكان احتل خبر تعيين الفرنسية ناتالي بيكار وكيلا لمجمع الأساقفة صفحات الصحافة الإيطالية والأجنبية، معتبرة أنها “خطوة غير مسبوقة”. معظم الصحافيين الأجانب المعتمدين لدى الكرسي الرسولي خصصوا مساحات واسعة للقفزة النوعية التي حققها الحبر الأعظم في الفاتيكان.

وكتبت صحيفة “لاستمبا”، إحدى أكبر الصحف: “ليست المرة الأولى التي يعين قداسة البابا فرنسيس امرأة في منصب مهم لدى الكرسي الرسولي، لكن تعيين امرأة في منصب وكيل مجمع الأساقفة مع حقوق التصويت في هيئة تدرس مسائل العقيدة الرئيسية، هو بمثابة تغيير نوعي غير مسبوق لدى الكرسي الرسولي. وتتقلد بذلك الفرنسية ناتالي بيكار منصبا مهما في الكنيسة ظل لوقت طويل حكرا على الرجال. ويأتي هذا التعيين في إطار رغبة البابا في إصلاح المجمع وتمكين النساء والناس من لعب دور أكبر في الكنيسة”.

في صيف عام 2019 عين البابا فرنسيس كريستيان موراي نائبة لمدير دار الصحافة الفاتيكانية التي تعاون حاليا المدير ماتيو بروني. دخلت إذاعة الفاتيكان عام 1995 ومنذ ذلك الحين وهي تشكل جزءا من القسم البرازيلي في الإذاعة والذي يبث برامج يومية ويعتني بالموقع الالكتروني فاتيكان نيوز باللغة البرتغالية وصفحة الفايسبوك والتويتر والإنستغرام واليوتيوب.

أما بيكار التي عينت مع وكيل آخر هو الإسباني لويس مارين دي سان مارتان السبت في سينودس الأساقفة، فتعمل مستشارة منذ العام 2019. مولودة في فونتينبلو في 1969. درست الفلسفة واللاهوت في “مركز سيفر- الكليات اليسوعية” في باريس وعلم الاجتماع في معهد الدراسات العليا للعلوم الاجتماعية. وتخصصت أخيرا في علم الكنيسة في كلية بوسطن للاهوت في الولايات المتحدة، حسب ما ذكر موقع أخبار الفاتيكان.

المصدر:الوكالة الوطنية للاءعلام

زر الذهاب إلى الأعلى