اخبار دولية

روسيا تعترف بمقتل “أول” عميل مخابراتي تابع لها في أوكرانيا

 

اعترفت روسيا لأول مرة منذ بداية الحرب بمقتل اول عميل مخابراتي في الجيش الروسي خلال العمليات العسكرية في أوكرانيا، لكنها ما زالت تخفي “آلاف” الخسائر التي تتكبدها وفق صحيفة ديلي ميل.

الكابتن ” أليكسي غلوشتشاك” البالغ من العمر ٣١ سنة من سيبيريا، قتل في مرفأ ماريوبول الاوكرانية، غير ان موسكو لم تنشر معلومات او تفاصيل اضافية عن مقتله.

وأفاد أحد التصريحات بأنه نظرا لسرية العمليات العسكرية، لم تكشف ظروف مقتل الكابتن الروسي.

وانتشرت صور على وسائل الاعلام، تظهر احدى مراسم دفن العميل المخابراتي، حيث ووري الثرى بحضور عسكري كبير.

وأفادت المعلومات بأنه في اليوم الذي قتل فيه الكابتن، تكلم مع زوجته ووالدته في روسيا، ليعايدهما بمناسبة يوم المرأة العالمي. وفي الليلة ذاتها، تبلغا خبر مقتله.

الى ذلك، افادت الصحيفة بأن اثنين من نخبة المخابرات الروسية قد قتلا ايضا في الحرب الاوكرانية في حين ترتفع خسائر قوات بوتن العسكرية.

وفيما يصعب تحديد الخسائر التي مني بها الجيش الروسي حتى اليوم، تقول اوكرانيا إن الجيش الاوكراني قتل ١٢ ألفا من القوات الروسية حتى الآن. في حين تشير التقديرات الأميركية – الاوروبية الى حصيلة أقل، فقد أفادت بأن عدد القتلى في صفوف الجيش الروسي يتراوح بين ألفين  و٦ آلاف.

أما السلطات الروسية فتتحدث عن 500 قتيل فقط

زر الذهاب إلى الأعلى