اخبار لبنان

بيان من نقيب صيادلة لبنان الصيدلي الدكتور غسان الامين

اتوجه الى الزملاء الصيادلة، في وقت يضحي الصيدلي بماله ووقته ليؤمن الدواء ويخدم المرضى الذين لا يجدون اليوم غيره الى جانبهم لمساعدتهم على مواجهة المشاكل التي يعانون منها من جراء غياب الدواء،

وفي وقت تضاءلت امكانات الصيدلي وذابت الجعالة التى هي ثمن سنوات تحصيله العلمي وتأدية النفقات التي ارتفعت اعباؤها وجفت المداخيل التي يمكن ان تعوض عن جزء منها،

يتعرض الصيدلي لاعمال عنفية تنال من شخصه وصيدليته من قبل اشخاص اعتادوا على التعدي على الشرفاء،

فاليوم ايضاً هجم افراد خرجوا على القانون وعلى قيمواخلاق مجتمعنا الذي لا يقبل الا بحسن المعاملة لا سيما حيال من هو كالصيدلي يقدم الخدمة والمشورة الى المريض الذي يقصده، ولا يقبل الا بالحفاظ على اخترام من يمد يد العون للجميع والمؤاساة من جراء وجوده في الصيدلية الى جانب المريض فيسعى الى تجميع ما تيسر من الدواء من اكثر من مؤسسة ومصدر رسمي. تلبيةً لحاجات المرضى نحن، مع اصرارنا على ان نبقى الى جانب المريض في معاناته ساعين بكل الجهود والمساعي الى مواجهة بعض حاجاته، و مع تحملنا كل هذه الأعباء من جراء النظر الى صيدلياتنا وقد فقدت مقومات الاستمرار مع تعاظم خسائرنافأننا نرفض رفضاً قاطعاً الحاق اي اذى بأي صيدلي

زر الذهاب إلى الأعلى