اخبار لبنان

معوض: لن نخضع وسنقف بوجه من يحاول فرض مرشحين علينا

بعد فشل الجلسة التاسعة على اختيار رئيس للجمهورية، وتطيير النصاب بعد الدورة الاولى وتحديد آخر جلسة للانتخاب هذا العام الخميس المقبل.

اشار رئيس حركة الاستقلال النائب ميشال معوض إلى اننا “لن ندخل ببورصة الأصوات ولكننا عدنا إلى الـ45 صوتاً وهو ما يؤكد صلابة القاعدة التي تصوت لي على الرغم من كل المحاولات لزرع جو أن ترشيحي غير جدي”.

وتابع بعد الجلسة التاسعة لانتخاب رئيس للجمهورية: “عندما كانت علاقاتنا طبيعية مع العالم العربي أدخلت الى لبنان 9 مليارات إضافية عن الوقت الذي عزلنا فيه وهكذا نسترد أموال المودعين”.

وأكد معوض: “لن نخضع وسنقف بوجه من يحاول فرض مرشحين علينا”.

ولفت إلى أن ترشيحه ليس من أجل الوصول إلى المنصب بل لإيجاد حلّ وإخراج لبنان من أزمته.

وأضاف: “ما حصل يؤكد صلابة مواقف الكتل التي تصوّت لي وكل ما يحصل تسبب بـ”قرف” لدى النواب وهناك من أراد إيصال رسالة ولكن “ما بيسترجي يكفي للآخر”.

وسأل معوّض: “هل تشتيت المعارضة يمنع التسوية أو يأتي بتسوية أسوأ؟”.

وختم قائلاً: “ما يحصننا من إمكانيات التسوية بمنطقها السلبي أي التسويات والرئيس الرمادي هو التوحد لا التشتت”.

زر الذهاب إلى الأعلى