اخبار لبنان

نقابة أصحاب المستشفيات للمصارف: البادئ أظلم

أوضحت نقابة أصحاب المستشفيات في لبنان في بيان، أن “بعض المصارف يعمد الى الامتناع عن تسديد رواتب واجور موظفي المستشفيات الموطنة لديهم ما لم تقم ادارة المستشفى بتأمين الاموال النقدية اللازمة لتغطية قيمة تلك الرواتب والاجور”.

 

أضاف البيان: “حيث ان هناك استحالة في قدرة المستشفيات على القيام بتأمين قيمة الاجور نقدا، كون معظم مداخيلها هي بموجب حوالات او شيكات مصرفية وما يتأمن لديها من سيولة لا يكفي حتى لتسديد نفقاتها النقدية ولتسيير امورها اليومية، ولما كان هذا الإجراء المجحف يمس بلقمة عيش هؤلاء الموظفين الذين نسعى جاهدين لتثبيتهم في عملهم في ظل هجرة الكثير منهم جراء الأزمة التي تعصف بالبلد، وبما اننا لم نلق تجاوبا من هذه المصارف على الرغم من الاتصال المباشر بإدارتها، لذا سوف تعمد المستشفيات لعدم قبول أي موافقات طبابة او استشفاء لموظفي هذه المصارف ومن هم على عاتقهم، صادرة عن أي جهة ضامنة عامة او خاصة، وبالتالي فإن المريض الذي ينتمي الى فئة موظفي هذه المصارف مضطر لتسديد فاتورته نقدا عند الدخول وذلك عملا بمبدأ المعاملة بالمثل والبادئ اظلم”.

زر الذهاب إلى الأعلى