العملات والمعادن

استقرار الذهب… وماذا عن الفضة؟

استقرت أسعار الذهب دون مستوى 1800 دولارا المهم إذ أدى صعود الدولار لزيادة تكلفة الذهب على حاملي العملات الأخرى، بينما يترقب المستثمرون مؤشرات من البنوك المركزية الرئيسية بشأن إجراءات تقليص التحفيز.

واستقر الذهب في السوق الفورية عند 1795.22 دولارا للأونصة، قرب أقل مستوى فيما يزيد عن أسبوع عند 1791.60 دولارا الذي لامسه أمس. ونزل الذهب في التعاملات الآجلة في الولايات المتحدة 0.1 في المئة إلى 1796.90 دولارا.

وارتفع مؤشر الدولار لذروة أسبوع مقابل نظراء رئيسيين مدعوما بصعود عائدات أذون الخزانة الأميركية وضعف اليورو قبل قرار البنك المركزي الأوروبي بشأن السياسات.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى نزلت الفضة 0.1 في المئة إلى 24.27 دولارا وارتفع البلاتين 0.2 في المئة إلى 1000.56 دولارا، وخسر البلاديوم 0.3 في المئة إلى 2366.52 دولارا.

زر الذهاب إلى الأعلى