دوليات

أوروبا تبدأ التعامل بجواز سفر كورونا وتستثني لقاح أسترازينيكا الهندي

قالت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، إنه من المقرر يبدأ الاتحاد الأوروبي اليوم الخميس التعامل بجواز سفر اللقاح، وهو عبارة عن شهادة رقمية للمطعمين ضد فيروس كورونا، إلا أن هذه الشهادة لم تعتمد جرعات لقاح أسترازينيكا المنتجة في الهند.

 

ويهدف جواز سفر اللقاح إلى تسهيل الحركة غير المقيدة في جميع أنحاء القارة الأوروبية للمسافرين الذين تم تطعيمهم، إلا أن هناك ارتباك واسع النطاق حول كيفية بدء التشغيل والاعتمادات المتعلقة بالشهادة الرقمية.

 

وهناك العديد من المسافرين، خاصة من البلدان الفقيرة، لا يستوفون معايير البرنامج المتعلق بشهادة التطعيم، لأنهم تلقوا جرعات أسترازينيكا منتجة في الهند، ولم تتم الموافقة عليها من قبل الاتحاد الأوروبي.

 

ويذكر أن منظمة الصحة العالمية وافقت على استخدام اللقاحات المنتجة في الهند، والتي تعتبر مزودا رئيسيا لمبادرة كوفاكس العالمية التي تهدف لتوزيع عادل للقاحات بين الدول.

 

وهناك أربعة لقاحات فقط منتجة في الغرب مؤهلة بموجب قانون الاتحاد الأوروبي وتم اعتمادها، وهي اللقاحات المنتجة من قبل شركات موديرنا وفايزر بيونتك وجونسون آند جونسون وأسترازينيكا المصنعة في أوروبا.

 

وليس على القائمة لقاح أسترازينيكا المصنوع في الهند والذي لم يتم اعتماده من قبل وكالة الأدوية الأوروبية، وهي الهيئة التنظيمية الطبية في الاتحاد الأوروبي.

 

وقال الرئيس التنفيذي للشركة الهندية المصنعة للقاحات أسترازينيكا أدار بوناوالا يوم الإثنين الماضي إنه يعمل على حل المشكلة في أسرع وقت ممكن، وقد تقدمت شركته بطلب للحصول على ترخيص من وكالة الأدوية الأوروبية.

 

وحذرت منظمة الصحة العالمية من فرض التطعيم كشرط أساسي للسفر، بالنظر إلى عدم التكافؤ بانتشار اللقاحات بين الدول الغنية والدول الفقيرة وذات الدخل المنخفض.

المصدر :صوت بيروت إنترناشونال

زر الذهاب إلى الأعلى