إقتصاد

بطاقات التشريج تخفيض مدةالداتا

أعلن وزير الاتصالات جوني القرم أن اجتماعاً عقد في أوجيرو خلص إلى تأمين كمية مازوت تكفي لشهر حزيران المقبل.

ولفت القرم إلى أنه حتى الساعة، لم يرسل أرقام موازنة الوزارة، إنّما تُعقد اجتماعات مكثفة هذا الأسبوع للانتهاء من موضوع التعرفة، أكد في حديث إذاعي أن هذا الأمر يحتاج الى جهد كبير لأننا نأخذ بالاعتبار ذوي الدخل المحدود، متوقّعاً تقديم موازنة الوزارة مطلع الأسبوع المقبل.

وعن أسعار بطاقات التشريج المسبقة الدفع للهواتف الخلوية، أوضح القرم أنه سبق أن طرح فكرة وهي لا تزال قائمة تستند إلى عدم تغيير تسعيرة هذه البطاقات، بل تخفيض مدّة الداتا مع الإبقاء على مدّة الصلاحية نفسها، كاشفاً أن البحث حالياً هو في في الحفاظ على عدد الدقائق على حالها بالتوازي مع تخفيض الداتا، وهذا المخرج مناسب لذوي الدخل المحدود.

أمّا عن الهيئة الناظمة لقطاع الاتصالات، فأكد القرم السعي إلى تعيينها، لكنّ ذلك يتطلّب اجتماع مجلس الوزراء، آملاً في عدم خضوعها للمحاصصة لأنّها مصلحة وطنية بامتياز.

 

زر الذهاب إلى الأعلى